أهم أنواع العقود التجارية وشروطها في السعودية

العقود التجارية

تعد العقود التجارية من أهم وأبرز أنواع العقود في المملكة العربية السعودية، وهي تمتلك تفاصيل خاصة بها تميزها عن غيرها من العقود الأخرى، وهذا من ناحية إبرامها وصياغتها؛ وهذا يرجع إلى طريقة صياغة الشروط الأساسية للعقد الذي يتم إبرامه بين الطرفين. 

ونظرًا إلى أهمية هذا النوع من العقود، قررنا في هذا المقال الحديث بشكل مفصل عن العقود التجارية، مع الحديث عن أهميتها وشروطها، وكذلك أنواعها، بالإضافة إلى عدة أمور أخرى ترتبط بها ارتباطًا وثيقًا. 

تعريف العقود التجارية في السعودية

حتى الآن لا يمكن الجزم بأن هناك تعريف محدد وعام للعقد التجاري؛ وهذا يرجع إلى تشابه عدد كبير من العقود في كونها عقودًا تجارية، وهذا في حالة توفر بعض الشروط بها والتي تجعلها تجارية. 

لكن يمكن القول بأن العقد التجاري في السعودية هو عبارة عن اتفاق يكون ملزمًا قانونيًا لكافة الأطراف، ويمكن كتابته في شكل لفظي، أو من خلال صورة ضمنية بالطرق الرسمية وغيرها، كما أن هذا النوع من العقود يتضمن جميع الأعمال التجارية التي ترتبط بموضوع العقد، وهذا من ناحية سلامة العاملين ورواتبهم، وكذلك عمليات الإقراض والتوظيف، بالإضافة إلى أنه في حالة حدوث أي خلل تجاه أي بند من بنود العقد فإن هذا الأمر يترتب عليه حدوث خرق للعقد.  

قد يهمك أيضًا قراءة: أهم المعلومات حول العقد الإلكتروني في السعودية

أهم شروط العقود التجارية في السعودية 

هناك عدة شروط لا بد من توافرها في العقد التجاري، وهذه الشروط هي كما يأتي: 

العقود التجارية

1- لا بد من توضيح الهدف الذي أدى إلى إبرام العقد، ولا بد أيضًا من توضيح أسبابه؛ لأن هذا الأمر يعمل على تفسير الكثير من الأشياء في وقت الاختلاف والتنازع. 

2- يجب ذكر تمهيدًا للعقد؛ كونه يعمل على توضيح كافة الأحداث التي سبقت مرحلة التعاقد. 

3- يجب ذكر مكان الاختصاص المكاني، خاصة عند وجود طرف أجنبي ضمن أطراف العقد، ولا بد من النص على القانون الحاكم في حالة النزاع. 

4- يجب توضيح دور ومهام كل طرف من أطراف العقد التجاري، خاصة في حالة تعدد الأدوار؛ لأن هذا الأمر يحد من احتمالية حدوث أي نزاع في المستقبل. 

5- تعيين آلية محددة يمكن تنفيذها من أجل التخارج بين أطراف العقد، في حالة حدوث نزاع، أو عند رغبة أطراف العقد في إنهاء العقد. 

6- لا بد من مراعاة الدقة بشأن موعد بداية ونهاية العقد، وفي حالة ما إذا كان العقد يمر بعدة مراحل مختلفة؛ ففي هذه الحالة يجب وصف كل مرحلة بمفردها، وبطريقة تميزها عن المراحل الأخرى. 

7- يجب العمل على وضع آلية بشأن حل النزاعات، مثل اللجوء إلى التحكيم أو القضاء. 

أهمية العقود التجارية وفقًا للنظام السعودي

تتمثل أهمية العقد التجاري في عدة نقاط هامة، وهي كما يلي:

  • يساهم هذا النوع من العقود في تنظيم المعاملات التجارية؛ والتي بدورها تساهم في تعزيز الاقتصاد السعودي، بالإضافة إلى أنها تساعد أيضًا من الجانب الإحصائي، وهذا من خلال تحديد مواطن الضعف والقوة في الاقتصاد.  
  • يعتبر هذا النوع من العقود بمثابة أداء اتفاق وتوطيد للعلاقات التجارية بين عدة أشخاص يحملون صفة “التجار”، سواء كانوا من داخل السعودية أو من خارجه. 
  • تعتبر العقود التجارية من أوجه المعاملات التجارية التي تتميز بسرعة التنفيذ مع احترام الآجال التي ترد في العقد، كما أن أي تأخير يحدث لكافة أطراف العقد أضرارًا كبيرة. 
  • تعد هذه العقود هي المرجع الأساسي لأطراف العقد التجاري، من ناحية حقوق وواجبات كل منهم تجاه الطرف الآخر، وهذا وفق ما يتم الاتفاق عليه فيما بينهم. 

خصائص العقود التجارية في السعودية 

يتميز هذا النوع من العقود بعدة خصائص تميزه عن أنواع العقود الأخرى، ومن أهم هذه الخصائص ما يأتي: 

1- العقد التجاري هو عقد معاوضة، مما يعني أنه لا بد من حصول كل طرف على مقابل لما يعطيه، وفي بعض الأوقات هناك عدة عقود قد يتم إبرامها على سبيل المجاملة، أو يكون المقابل غير واضح بها، ورغم هذا الأمر إلا أنها لا تزال عقودًا تجارية؛ لانتفاء نية التبرع عنها، ومن أبرز الأمثلة على هذا الأمر “الخدمات المجانية التي تقوم البنوك بتقديمها إلى العملاء”. 

2- دائمًا ما ترد العقود التجارية على منقول؛ إذ أن الأصل في العقارات أن تكون مستبعدة من نطاق القانون التجاري، وبالتالي لا يمكن تطبيق أي من قواعد القانون المدني في العقد التجاري. 

3- تُعرف العقود التجارية أنها عقود رضائية، وهذا يعني أنه كافة لانعقاد التراضي، دون وجود أي داعٍ لكتابة العقد. 

قد يهمك أيضًا قراءة: خطوات إنهاء عقد العمل بالتراضي في السعودية

أنواع العقود التجارية في السعودية 

تتعدد أنواع العقد التجاري وفقًا للنظام السعودي، لكن يعد من أشهرها وأكثرها رواجًا ما يأتي: 

العقود التجارية

1- عقد التسويق: 

 يمكن تعريف عقد التسويق أنه عبارة عن عقد يتم إبرامه ما بين شركة أو فرد وشركة أخرى أو فرد آخر، وعادة ما يتمثل هذا العقد في رغبة الطرف الأول بأن يقوم الطرف الثاني بالعمل على التسويق إلى منتجاته التي يقوم بتقديمها. 

وفي هذه الحالة يُمنع الاتفاق على أي عقد تسويق يقوم بمخالفة الشريعة الإسلامية، وفي حالة اجتماع طرفي العقد يتم إبرامه، مع توضيح حقوق وواجبات كل منهما. 

2- عقد البيع التجاري:  

يعمل عقد البيع التجاري على إلزام البائع بمضمونه على أن يقوم بنقل الملكية للمشتري، وهذا بشأن أي حق مالي أو سلعة على سبيل التعويض، ويجب التزام الطرف الأول “المشتري” بدفع مبلغ مالي ثمنًا لما يرغب في شراءه، مع وجوب التزام الطرف الثاني “البائع” بنقل ملكية الشيء المباع، وهذا في الوقت المتفق عليه. 

3- عقد السمسرة:

يعرف هذا العقد أنه من أهم أنواع العقود التجارية، وهو عبارة عن عقد تجاري له طرفان، الأول هو “السمسار”، والثاني هو “العميل”، وبموجب هذا العقد يقوم السمسار بالبحث عن شخص يقوم العميل بإبرام عقد معه مقابل الحصول على أجر معين، كما أنه بموجب هذا العقد يقوم العميل بدفع العمولة المتفق عليها مسبقًا إلى السمسار. 

4- عقد الوكالة بالعمولة:

يعرف هذا العقد أنه عبارة عن عقد تجاري، وفيه يقوم الوكيل بالعمولة بالالتزام بأن يتم باسمه تصرفًا قانونيًا لحساب موكله، وهذا يكون مقابل الحصول على أجر يتم الاتفاق عليه، كما أن هذا الوكيل في حالة الاتفاق مع الغير والتعاقد معه؛ فإن هذا الأمر يتم دون وجود أي ذكر لاسم الموكل، وبالتالي فهو يكون ملتزمًا بتنفيذ جميع ما يتم الاتفاق عليه. 

كما ينقسم عقد الوكالة بالعمولة إلى نوعين، النوع الأول هو الوكالة بالعمولة بالشراء، والنوع الثاني هو الوكالة بالعمولة بالبيع. 

5- عقد التوزيع:

يعد هذا العقد من أنواع العقود التجارية في السعودية، وهو عبارة عن عقد يقوم بموجبه “المورد” بالالتزام بمنح “الموزع” الحق في توزيع المنتجات التي يتم تصنيعها من قبل المورد، وهذا في مقابل التزام الموزع بدفع الرسوم التي يتم الاتفاق عليها فيما بينهما. 

6- عقد النقل: 

هو عبارة عن عقد يلتزم بموجبه “الناقل” بنقل “المسافرين” من خلال وسائله الخاصة إلى مكان محدد، وهذا مقابل الحصول على أجر يتم الاتفاق عليه مسبقًا، ولا بد من أن يلتزم الناقل بالموعد المتفق عليه، ويجب على المسافر الالتزام بدفع المقابل أو أجر الناقل، ويعد هذا العقد من أكثر أنواع العقود التجارية شيوعًا في السعودية. 

وختامًا، تعد العقود التجارية من أهم أنواع العقود في السعودية، والتي يتعلق بها الكثير من النقاط الهامة، وفي حالة وجود أي استشارات قانونية بشأن هذا الأمر؛ فيمكنكم طلب استشارة من خلال الموقع (طلب استشارة قانونية) أو التواصل معنا بكل سهولة على الواتساب من هنا

روابط قد تهمك:

شارك هذه المدونة

تواصل معنا على الواتساب