المادة 107 من نظام العمل السعودي

المادة 107 من نظام العمل

عند إبرام أي عقد خاص بالعمل، يتم الاتفاق فيه بين العامل وصاحب العمل على عدد الساعات المحددة للعمل، لكن في بعض الأوقات ونتيجة للعديد من الظروف قد يحتاج صاحب العمل إلى تواجد العامل لعدد أكبر من الساعات المُتفق عليها، وهنا تأتي المادة 107 من نظام العمل في المملكة العربية السعودية لتحديد الأجر الذي يتلقاه العامل عن هذه الساعات الإضافية. 

ونظرًا إلى أن هذا الموضوع من الموضوعات الأكثر انتشارًا في الأوساط العمالية، فقد قررنا في هذا المقال الحديث عن نص وشرح المادة 107 من نظام العمل بشكل تفصيلي. 

نص المادة 107 من نظام العمل السعودي

حدد المشرع السعودي المادة 107 من النظام الخاص بالعمل لتنص على أجر ساعات العمل الإضافية التي يعمل فيها العامل؛ وهذا حتى يتم حماية حقوق العمال والحفاظ عليها من أي استغلال أو ضياع، وقد نصت هذه المادة من نظام العمل على ما يأتي: 

المادة 107 من نظام العمل

  • يجب على صاحب العمل دفع أجر إضافي إلى العامل عن الساعات الإضافية التي قضاها في العمل بما يوازي أجر الساعة الفعلي مع 50% من أجر العامل الأساسي. 
  • إذا كان العمل يسير وفق معيار أسبوعي، فإن الساعات التي تتخطى هذا المعيار تكون ساعات عمل إضافية. 
  • كافة ساعات العمل التي توافق أيام الإجازات الرسمية والأعياد تعد ساعات عمل إضافية. 

ويجب التنويه هنا إلى نظام العمل المعمول به في المملكة العربية السعودية نص على أنه في حالة سير العمل بمعيار يومي؛ فلا يجب أن تزيد ساعات العمل عن 8 ساعات يوميًا، أما إذا كان العمل يسير وفق معيار أسبوعي؛ فلا يجب أن تزيد ساعات العمل عن 48 ساعة أسبوعيًا، ولذلك فإن كل ما يزيد عن هذه الساعات المقررة يكون ضمن ساعات العمل الإضافية وفق المادة 107 من نظام العمل. 

شرح المادة 107 من نظام العمل السعودي 

يتميز نص هذه المادة بالوضوح، وعلى الرغم من ذلك قد يقوم بعض الأفراد بتطبيقه بشكل خاطئ؛ وهذا يرجع إلى اعتقاد البعض بأن أجر ساعة العمل الإضافية يوازي أجر ساعة ونص من ساعات العمل الأساسية.

لكن هذا الأمر مخالف لما نصت عليه المادة 107، ولتجنب الوقوع في هذا الخطأ يجب معرفة الفرق ما بين الأجر الأساسي والأجر الفعلي، حيث يمكن تعريف كلا منهما: 

  • الأجر الأساسي: الأجر المدفوع إلى العامل مقابل عمله وفق عقد العمل. 
  • الأجر الفعلي: الأجر الأساسي مع كافة الزيادات المستحقة، والتي منها “البدلات، المنح، العمولة، المكافآت”. 

ويجب التنويه ضمن شرح المادة 107 من نظام العمل أن كافة ساعات العمل التي يقوم بها العامل خلال أيام الإجازات الرسمية والأعياد يتم معاملتها معاملة ساعات العمل الإضافية، فمثلًا إذا عمل العامل لمدة عشر ساعات في أيام الأعياد؛ فإنه يتم حساب جميعها ساعات عمل إضافية حتى وإن كانت ساعات عمله اليومية المحددة 8 ساعات. 

طريقة حساب ساعات العمل الإضافية 

وفقًا لما نصت عليه المادة 107 من نظام العمل في المملكة العربية السعودية فإن ساعات العمل الإضافية تُحسب وفق الأجر الفعلي والأساسي للعامل، حيث تُقدر الساعة الإضافية بأجر ساعة من الأجر الفعلي مضافًا إليها 50% من أجر الساعة الأساسي. 

ويمكن توضيح طريقة حساب ساعات العمل الإضافية من خلال مثال، وهو يقول أن هناك عامل يعمل في مؤسسة ما لمدة 8 ساعات يوميًا، ويصل راتبه الأساسي إلى 5000 ريال، أما عن راتبه الفعلي فيصل إلى 6400 ريال، وقد عمل عشر ساعات إضافية في شهر ما، فيمكن حساب أجر هذه الساعات من خلال الخطوات القادمة.   

  • أجر الساعة وفقًا للأجر الأساسي: “5000 ÷ 30” ÷ 8 = 20.8 ريال. 
  • أجر الساعة وفقًا للأجر الفعلي: “6400 ÷ 30” ÷ 8 = 26.7 ريال. 
  • أجر الساعة الإضافية: 26.7 + “20.8 × 50%” = 37.1 ريال. 
  • أجر العشر ساعات الإضافية: 37.1 × 10 = 371 ريال. 

المادة 107 من نظام العمل

هل يتم حساب ساعات الراحة ضمن ساعات العمل؟ 

قد يتساءل البعض حول ساعات الراحة التي تُمنح للعامل، وهل تدخل ضمن ساعات العمل أم لا، والإجابة تكمن في أن ساعات الراحة التي يتم تخصيصها للعامل لا تدخل أو تُحسب ضمن ساعات العمل الفعلية؛ وهذا يرجع إلى أن العامل في هذه الساعات لا يكون تحت سيطرة صاحب العمل. 

وفي ختام هذا المقال، تعد المادة 107 من نظام العمل من أهم المواد التي وردت في هذا النظام؛ كونها تعمل على الحفاظ على حقوق العمال الذين يعملون لساعات إضافية لدى جهات عملهم، كما أننا حاولنا في هذا المقال تقديم شرح مفصل لهذه المادة وتوضيح كيف يمكن حساب أجر ساعات العمل الإضافية. 

وفي حالة وجود أي استشارات قانونية بشأن هذا الأمر؛ فيمكنكم طلب استشارة من خلال الموقع (طلب استشارة قانونية) أو التواصل معنا بكل سهولة على الواتساب من هنا

روابط قد تهمك:

شارك هذه المدونة

تواصل معنا على الواتساب